المقالات

هيئ مستقبلك بكل ثقة

 

السر الأول :
(هيئ نفسك للمراجعة )
يهيئ الطالب نفسه للمراجعة بخطة دقيقة تجعله يرى نتيجة عمله قبل البدأ فيها , وذالك من خلال التنفس , الأسترخاء , تصور النتيجة من خلال تحسين المزاج و فهم الدروس والأستعاب والتوسع , و فب الأخير المراجعة .
_________________________ _________________________ ____
السر الثاني :
( كرر المذاكرة )
قد لا يمر يوم دون ان تسمع من أستاذك أو أقاربك عبارة  » لاتدع الدروس تتراكم وابدا للتحضير للمتحان مبكرا  » لكنك تسئل نفسك : أين أجد الوقت الكافي للمراجعة وأنا أدرس أكثر من تلاتين ساعة في الأسبوع وشلالات الدروس تتلاحق علي ، وغالبا ماتتدخل الفروض والواجبات المنزلية , و مع ذالك أكيد هناك حلول .
_________________________ _________________________ ____
السر الثالث :
( البرنامج السحري للمراجعة )
ان الذاكرة البشرية يلزمها تكرار المراجعة والتأني فيها كي تتمكن من استعاب هذا الكم الهائل من المعلومات التي تزخر بها المقررات . و مهما ومهما يكن نوع الأمتحان الذي تستعد له فان أفضل وسيلة لعدم السقوط في فخ التأجيل هو وضع برنا مج للمراجعات , فحاول _اذن_ تخصيص بعض الوقت لوضع هذا البرنامج ,متبعا الخطوات التالية :
مراحل اعداد برنامج المراجعات
** نظم وقتك : أبدأ بملاحظة طريقتك المعتادة في استعمال الوقت لمدة أسبوع كامل مثل أوقات استقاظك , ذهابك الى الثانوية , مدة الحصص الدراسية , التنقل , الأعمال المنزلية , الأكل, الترفيه و النوم ,وقم بتسجيل ذالك في جدول .
ويمكنك استعمال الجدول علي النحو التالي :
** حدد الساعات المخصصة للدراسة في المدرسة باللون البرتقالي مثلا ، قم بتحديد و لو بشكل تقريبي الساعات المخصصة باللون الأزرق ……… .
** لاتنسى تحديد الساعات الساعات المخصصة لأداء ولجباتك الدينية و المنزلية والأنشطة الغير مدرسية مثل الترفيه ، اللعب و الراحة بلون أخر .
اذن لديك الآن فكرة واضحة عن أوقات فراغك وأوقات شغلك . وماعلك الا ان تبدأ بملء الفراغات وتحديد ساعات ومواد المراجعة .
_________________________ _________________________ ____
السر الرابع
ابحث عن وتيرتك الخاصة
لكل منا طريقته الخاصة للمراجعة أي هناك من يحبذ المراجعة الصباحية وهناك من يفضل المراجعة المسائية ، فحاول ان تبرمج نفسك حسب ما تفضله انت رغم ان المراجعة الصباحية بصفة عامة هي الأفضل ، وذالك لأن قدرات الأنسان تكون في أوجها صباحا وتنقص في فترات الغداء وبعده ، لتنشط من جديد بدأ من الساعة 7 أو 8 مساءا الي غاية العاشرة . في كل الحالات حاول اجتناب السهر قدر الامكان ، فا النوم العميق ضروري لاشتغال الذاكرة بفعالية .
_________________________ _________________________ ____
السر الخامس
( عدل برنامج المراجعات باستمرار )
من الصعب جدا احترام برنامج المراجعة بنسبة مئة بالمئة طيلة السنة ، لذالك حاول تعديله مرة كل اسبوع او كل أسبوعين حسب المستجدات لأن ذالك سيمكنك من التأكد من مدي احترامك للبرنامج ، و من جعله أخف و أحسن قابلية للتطبيق لأن البرنامج الجيد يتسم بالمرونة حتي يمكنه استعاب المفاجآءات مثلا اذا دعيت الي حفل او مناسبة عائلية ، في وقت برمجته انت للمراجعة ، فلا ضير من أن تلب الدعوى .
_________________________ _________________________ ____
_________________________ _________________________ ____
السر السادس
( تمارين تطبيقية لتحسبن الذاكرة )
هناك العديد من التمارين لتحسين مستويات التذكر منها :
الحفظ باستعمال عدة حواس السمع ، النظر ، الكلام  » لكي تحتفظ بأي درس في ذاكرتك ، انت بحاجة بعد فهمه و استيعابه الي استحضاره في ذهنك وتمثيله بطريقة خاصة . ولكي تستحضر اي درس مندروسك و بطريقة سهلة جدا جدا هذه بعض التقنيات حسب الحاسة التي تعتمد عليها ذاكرتك أكثر فاذا كانت لك :
1) ذاكرة سمعية : فانك عموما تجد نفسك تحفظ عم ظهر قلب ما تردده بصوت عال عدة مرات . اذن فلا تتردد فب استخدام التسميع الذاتي حت عند مراجعة الخرائط والجداول او المخططات .
2) ذاكرة بصرية : فانك بحاجة الي تفحص ما تراجعه بعينيك كي يلتصق بذاكرتك , حاول اذن تصوير دروسك بعينك بعد ان تقوم بكتابتها بشكل جميل و منظم . وهذا الأمر لايستدعي ان تكون فنانا وانما يكفي ان تستعمل الألوان بشكل متناسق : خصص لونا للعناوين الكبرى وأخر للأفكار الرئيسية وأخرا للتعاريف ……………………. ……….. الخ .
3) ذاكرة حركية : بحيث تفضل مراجعة دروسك عن طريق اعادة صياغتها وكتابتها بطريقتك الخاصة .
_________________________ _________________________ ____
السر السابع
( التوقف عن المراجعة كل 45 دقيقة )
يجب التوقف عن المراجعة عند الأحساس بالارهاق و التعب وعدم القدرة عن الأستيعاب وبالتالي اخذ قسط من الراحة ما بين 5 الى 15 دقيقية لأسترجاع النشاط والحيوية و القدرة على التركيز . _________________________ _________________________ ____
السر الثامن
( ساعتان يوميا كافيتان للمراجعة )
ان الهدف من المراجعة هو الاستعاب ويختلف الوقت من فرد الى أخر ، ولكن الوقت يتزايد يوما بعد يوم مع اقتراب ايام الامتحانات ، ودائما شعارنا في الدراسة « أدرس بذكاء ولا تدرس بجهد  » ، اي تكفي ساعتان يوميا اذا كانت طاقة التركيز عالية ، لأن ما تدلرسه وأنت مركزا ف 45دقيقة أحسن وأفضل بكثير مما تدرسه في 6 ساعات مع التشتت الذهني .
_________________________ _________________________ ____

 

والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

Author: admin

Laisser un commentaire